الرئيسية | صوت وصورة | نجيب البوعزاتي.. التأهيل الأعرج لمدينة الدريوش سبب في التهميش و الركود الذي تعيشه

نجيب البوعزاتي.. التأهيل الأعرج لمدينة الدريوش سبب في التهميش و الركود الذي تعيشه


أكد نجيب البوعزاتي، الفاعل الجمعوي والنقابي بمدينة الدريوش، أن ما تعيشه مدينة الدريوش من تهميش و ركود تجاري راجع لما أسماه بالتأهيل الأعرج، مشيرا الى ان الأمر ينذر بحدوث كارثة على جميع المستويات. 

وأضاف نجيب البوعزاتي، الكاتب الإقليمي للتجار والحرفيين بالدريوش، في تصريح لقناة "شوف تيفي" حول الأوضاع العامة بالمدينة، أن اغلب أحياء المدينة لا تتوفر على التطهير السائل و الإنارة العمومية و الطرقات، بالرغم من كونها تتوفر على بنايات عصرية و محلات تجارية مهمة.

 

وشدد ذات المتحدث، على أهمية إستكمال توطين باقي المصالح الخارجية للعمالة من أجل خلق دينامية بمدينة الدريوش و الاقليم ككل، مشيرا إلى ان ساكنة إقليم الدريوش لاتزال تابعة لإقليم الناظور في كثير من القطاعات والمصالح والادارات بالرغم  من إحداث العمالة بالدريوش منذ أزيد من عقد من الزمن.

 

وعرج البوعزاتي على مشكل الهجرة الذي تعرفه المدينة نحو مدن الداخل وايضا ركوب قوارب الموت بحثا عن الكرامة بعد تراجع ورشات تشغيل اليد العاملة، داعيا إلى انشاء مشاريع تشغلها وتستقطبها من جديد.

 

و انتقد ذات المتحدث، الأشغال التي يعرفها الشارع الرئيسي بالمدينة خاصة فيما يتعلق بإعادة تأهيله وتوسيعه وما يتطلب من اقتلاع للأشجار و إعادة تبليط الرصيف ووضع إنارة جديدة، مشيرا إلى ان الاتفاقية الأولى لتأهيل المدينة قد قامت بتأهيل الشارع معتبرها ذلك تبذيرا للمال العام.


التعليقات الواردة اسفله تعبر عن رأي اصحابها و ليس رأي موقع أصوات الدريوش


الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

المزيد في صوت وصورة

الأراء