الرئيسية | رياضة | بسبب كلاسيكو “الأرض” شاب يهشم أنف صديقه بمقهى في الناظور (+صورة)

بسبب كلاسيكو “الأرض” شاب يهشم أنف صديقه بمقهى في الناظور (+صورة)


أقدم شاب عشريني في حدث لا رياضي يفقد طعم المنافسة الشريفة على اعتداء شنيع مساء امس، في حق أحد أصدقائه من الزبناء الحاضرين، بمقهى شعبي بمدينة زايو التابعة للنفوذ الترابي ﻹقليم الناظور، بإرساله الى المستشفى بعد تكسير أنفه بضربة رأسية وجهها لصديقه على مستوى الوجه.

 

ومع تمكن رفقاء “ليونيل ميسي” من حسم النتيجة واللقاء لصالحهم، تزايدت وتيرة التعصب لدى الجميع، خصوصا عند أنصار الغريم التقليدي “النادي الملكي” الذي بدأت آماله تضمحل للتأهل لنهاية كأس الملك، بتسجيل القناص سواريز ضربة جزاء بديعة، دخل على اثرها المناصرين الأصدقاء في مشادات كلامية، والقاء الشتائم فيما بينهما، انتهت بتكسير أنف الصديق المشجع للفريق “الكاتالوني”. وتم نقل الجريح على وجه السرعة في سيارة اسعاف الى المستعجلات بالمستشفى الحسني بالناظور، فيما استنكر زبناء المقهى التعصب الزائد للمناصرين، وخروجه عن المألوف من الروح الرياضية بين الجميع.

 

حري ذكره، أن المجتمعات في شتى بقاع الكرة الأرضية بشكل عام، وفي المغرب على وجه الخصوص، لم تخل من مظاهر التعصب الكروي الزائد، ولم تقتصر هذه اﻵفة الدخيلة على الحماس الجماهيري في الملاعب، بل دخلت أيضا للبيوت والمقاهي، لتفسد ود وحب الأصدقاء والعائلات، وتقسم فئات المجتمع الى صنفين متضادين، من أجل ذلك القميص، او ذاك على حساب الأخلاق والروح الرياضية.


التعليقات الواردة اسفله تعبر عن رأي اصحابها و ليس رأي موقع أصوات الدريوش


الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

المزيد في رياضة

الأراء