أحدث الأخبار

نادلة تنحدر من الحسيمة تضع حدا لحياتها شنقا

+ = -

متابعة

أفادت مصادر محلية بتاونات أن ثلاثينية وضعت حدا لحياتها شنقا، في ظروف غامضة؛ قرب خزان الماء الصالح للشرب الكائن بحي النور وسط مدينة تاونات.

وأوضحت ذات المصادر أن الشابة البالغة من العمر 32 سنة، كانت تشتغل، قيد حياتها، نادلة باحدى مقاهي مدينة تاونات، وقد عثر عليها من طرف أحد المارة جثة هامدة معلقة إلى شجرة.

وتنحدر الهالكة من جماعة عبد الغاية سواحل بإقليم الحسيمة، وكانت تعيش، حسب المصادر ظروفا اجتماعية صعبة، يرجح انها كانت سببا في اقدامها على وضع حد لحياتها بهذه الطريقة.

وقد تم نقل الجثة نحو مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الغساني بفاس، قصد إخضاعها للتشريح الطبي لتحديد اسباب الوفاة، فيما فتحت المصالح الأمنية بمدينة تاونات بحثا لمعرفة ظروف وملابسات الحادث.

الوسم


أترك تعليق