الرئيسية | اخبار دولية | 20 قتيلًا و40 مصابًا بحريق ضخم في محطة قطارات بمصر

20 قتيلًا و40 مصابًا بحريق ضخم في محطة قطارات بمصر


وكالات

اندلع حريق ضخم في محطة القطارات الرئيسية بميدان رمسيس بقلب العاصمة المصرية القاهرة، أسفر عن سقوط نحو 20 قتيلًا وعشرات المصابين.

وأفادت وسائل إعلام محلية بوقوع 24 قتيلًا و50 جريحًا، وأعلن التليفزيون المصري وفاة 20 شخصًا وإصابة 40 في الحادث.

وأعلنت هيئة السكك الحديدية في بيان رسمي أن سبب الحادث يعود لانحدار أحد القطارات "جرار وردية رقم 3202" واصطدامه بالرصيف رقم 6 في محطة القطارات، ما نتج عنه سقوط العديد من القتلى والمصابين.

من جانبها، أغلقت هيئة السكك الحديدية محطة رمسيس، ووقفت حركة القطارات القادمة من كل الاتجاهات لحين فحص المحطة بالكامل وإزالة جثث الضحايا وآثار الحريق.

وقرر وزير النقل المصري، الدكتور هشام عرفات، تشكيل لجنة تحقيق لمعاينة موقع الحادث، وبيان سبب وقوعه، وتحديد هوية المقصرين، تمهيدًا لإحالتهم لمحاكمة عاجلة.

إلى جانب ذلك، طلب الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، تشكيل غرفة عمليات لمتابعة تفاصيل الحادث وإبلاغه بالتطورات أولًا بأول.

وكان مصدر مسؤول بهيئة السكك الحديدية قد أوضح  أن الحريق شب في أحد القطارات بعد اصطدامه برصيف المحطة، ما أدى إلى اشتعال النيران فيه، ونوه بأنه يتم الآن نقل المصابين لمستشفى السكة الحديدية القريبة من المنطقة.

كما انتقلت قوات الحماية المدنية وسيارات الإطفاء إلى موقع الحادث من أجل السيطرة على النيران ومنع امتدادها لباقي المباني والقطارات، وأغلقت السلطات الشوارع القريبة من المنطقة.

ووقعت حالات اختناق كثيرة بسبب سحابة الدخان الكثيفة التي نتجت عن الحريق.


التعليقات الواردة اسفله تعبر عن رأي اصحابها و ليس رأي موقع أصوات الدريوش


الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

المزيد في اخبار دولية

الأراء